ضع اعلانك هنا

أعراض الاكتئاب | تعلم ماهو الاكتئاب والقلق | الأسباب و العلاج

الاكتئاب من الأمراض الشائعة على مستوى العالم برمته ، إذ يؤثر في أكثر من ثلاثمائة مليون شخص ، و يختلف الاكتئاب عن تقلبات المزاج العادية أو الانفعالات العاطفية المؤقتة ، و يحدث نتيجة ضغوط الحياة التي تتزايد على الجميع. يمكن أن يكون حالة صحية خطيرة عندما يستمر لفترة طويلة ، و يُؤثر في حياة المصاب به بشتى نواحيها الاجتماعية و العملية، و العائلية،إذ يجعل صاحبه يدخل في حالة من الحزن وعدم الاهتمام وفقدان الطموح والشغف ، وربما يؤدي بالمريض إلى التفكير في الانتحار أو إيذاء نفسه. يموت في كل عام ما يُقارب 800000 شخص بسبب الانتحار، لذا يُعد السبب الثاني الرئيسي للوفيات بين الفئة العمرية 15- 29 عامًا.

ما هو الاكتئاب ، وما هي أنواعه ، وما هو علاجه وهل هناك دور للمحيطين بالمكتئب؟ كل هذه المعلومات معنا في هذا المقال فكن معنا عزيزي القارئ.

ماهو الاكتئاب

ما هو الاكتئاب؟

يُعرف أيضًا باسم الاضطراب الاكتئابي الرئيسي ، هو اضطراب مزاجي يجعلك تشعر بالحزن المستمر أو عدم الاهتمام بالحياة. الحزن أو الاكتئاب المؤقت يكون رد فعل طبيعي لأحداث وتحديات الحياة مثل فقدان شخص عزيز ، و لكن عند استمرار الحزن والشعور بالعجز وعدم القيمة لعدة أيام أو أسابيع يشعر معظم الناس بالحزن أو الاكتئاب وفي هذه الحالة ينبغي لك مراجعة الطبيب النفسي.

من المثير للاهتمام أن هذا المرض النفسي شائع إلى حد بعيد فكما ذكرنا سابقًا يؤثر في حوالي 300 مليون نسمة حول العالم.كذلك يمكن لهذا المرض أن يزيد بعض الحالات المرضية سوءًا نذكر من هذه الحالات ما يلي:

  • التهاب المفاصل.
  • أزمات الربو.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • السرطان.
  • داء السكري.
  • السمنة.

 

أنواع الاكتئاب

انواع الاكتئاب

تختلف أنواع الاكتئاب حسب شدة الأعراض ، فبينما يعاني بعض الأشخاص نوبات خفيفة، يعاني الآخرون نوبات حادة ومستمرة ، و من أشهر أنواع الاكتئاب التالي:

 

الاضطراب الاكتئابي المستمر

يُعرف الاضطراب الاكتئابي المستمر، بأعراض تستمر لمدة عامين على الأقل. قد يعاني الشخص المصاب بهذا الاضطراب نوبات اكتئاب شديدة بالإضافة إلى أعراض أكثر اعتدالًا.

 

اضطراب ثنائي القطب

يُعد الاكتئاب عرض شائع للاضطراب ثنائي القطب ، وتظهر الأبحاث أن الأشخاص الذين يعانون هذا الاضطراب قد تظهر عليهم الأعراض بعض الوقت ويكونون طبيعيين في الأوقات الأخرى ، هذا الأمر يجعل تمييز الاضطراب ثنائي القطب عن الاكتئاب صعبًا.

 

الاكتئاب الذهاني

ويشمل الأعراض المعروفة للاكتئاب مصحوبة ببعض الأوهام ، و المعتقدات الخاطئة و الانفصال عن الواقع، ويمكن أن يشمل أيضًا الهلوسة أو الإحساس بأشياء غير موجودة.

 

اكتئاب ما بعد الولادة

تعاني بعض النساء "الكآبة النفاسية" بعد الولادة ، عندما تتغير مستويات الهرمونات ، يمكن أن ينتج عن ذلك تغيرات في المِزَاج. لا يوجد سبب واحد لهذا النوع من الاكتئاب ، ويمكن أن يستمر لأشهر أو سنوات ، وينبغي لأي سيدة تعاني اكتئابًا مستمرًا بعد الولادة التماس العناية الطبية.

 

اضطراب اكتئابي موسمي.

يُعرف كذلك بالاضطراب العاطفي الموسمي ، و يرتبط هذا النوع من الاكتئاب بتغير الفصول إذ ينخفض ضوء النهار خلال فصلي الشتاء والخريف. ولا يعانيه الشخص في الأوقات الأخرى من العام نتيجة وجود ضوء الشمس.

 

أسباب الاكتئاب

تتراوح أسباب الاكتئاب من بيولوجية إلى أسباب بيئية ، فيما يلي عدة أسباب محتملة للاكتئاب تشمل الأسباب الشائعة ما يلي:

 

  • التاريخ العائلي:

إذا كان لديك تاريخ عائلي من الاكتئاب أو اضطراب مزاجي آخر تكون أكثر عرضة للإصابة به.

  • صدمة الطفولة المبكرة

بعض أحداث الطفولة تؤثر على الاستجابة للخوف والمواقف العصيبة، وأظهرت الدراسات أن من يعانون صدمات في طفولتهم يكونون أكثر عرضة للاكتئاب.

  • تركيب الدماغ

تُظهر الدراسات أن الأشخاص المصابون بالاكتئاب يكون الفص الجبهي في الدماغ لديهم أقل نشاطًا ومع ذلك ، لا يعرف العلماء ما إذا كان هذا يحدث قبل أو بعد ظهور الأعراض.

  • بعض الحالات الطبية

بعض الحالات الطبية تزيد من خطورة تعرضك للاكتئاب مثل ، المرض المزمن أو الأرق أو الألم المزمن أو اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه (ADHD).

  • تعاطي المخدرات

يزيد تعاطي المخدرات والكحول من مخاطر التعرض للاكتئاب ، حيث يُصاب 21 % من هؤلاء الأشخاص بالاكتئاب.

 

هناك عدة عوامل تزيد من خطر الإصابة منها:

  1. تدني احترام الذات أو النقد الذاتي.
  2. التاريخ الشخصي للمرض العقلي.
  3. بعض الأدوية.
  4. التعرض لخسارة أحد الأحباء أو الانفصال أو المشكلات الاقتصادية.

 

أعراض الاكتئاب العامة

 

الاكتئاب أكثر من مجرد حالة الحزن المستمرة أو الشعور بالكآبة، ويمكن أن يتسبب الاكتئاب الشديد بمجموعة من الأعراض الجسدية والنفسية التي ربما تستمر أو تكون مؤقتة وتشمل ما يلي:

  • تغير المزاج.
  • فقد الاهتمام أو الاستمتاع بالأنشطة.
  • فقدان الرغبة الجنسية.
  • تغيرات في الشهية.
  • فقدان أو زيادة الوزن بشكل ملحوظ.
  • النوم كثيرًا أو قليلًا جدًا.
  • الإثارة والأرق.
  • تباطؤ الحركة والكلام.
  • التعب أو فقدان الطاقة.
  • الشعور بانعدام القيمة أو الذنب.
  • صعوبة اتخاذ القرارات والتركيز والقدرة على التفكير بشكل سليم.
  • الأفكار الحزينة عن الموت أو الانتحار.

 

تختلف أعراض الاكتئاب بين الرجال والنساء والأطفال.

أعراض الاكتئاب عند الرجال

  • تغيرات المزاج مثل الغضب و العدوانية ، و التهيج.
  • انخفاض الرغبة الجنسية.
  • انخفاض التركيز وتأخر الردود أثناء المحادثات.
  • اضطرابات النوم مثل الخمول والأرق ، و النعاس المفرط.
  • التعب و الآلام و الصداع و مشكلات الجهاز الهضمي.

 

الأعراض عند النساء

  • اضطرابات المزاج ، مثل التهيج ، و الغضب ، و العدوانية.
  • الشعور الدائم بالحزن أو اليأس و القلق.
  • الانطوائية وفقد الاهتمام بالأنشطة الاجتماعية وأفكار الانتحار.
  • بطء التفكير و التحدث ببطء.
  • صعوبة النوم ليلًا ، والاستيقاظ مبكرًا ، أوالنوم كثيرًا.
  • تغيرات الشهية.
  • انخفاض الطاقة ، وزيادة التعب.
  • الألم ، والصداع ، وزيادة التقلصات.

 

الأعراض عند الأطفال

  • التغيرات المزاجية مثل التهيج والغضب والبكاء.
  • عدم الثقة بالنفس واليأس والحزن الشديد.
  • اضطرابات سلوكية وتغير الشخصية، مثل التسبب بمشكلات في المدرسة.
  • صعوبة التركيز ، و تدهور الأداء المدرسي.
  • تغير أنماط النوم ، مثل صعوبة النوم أو النوم لفترات طويلة.
  • الأعراض الجسدية ، مثل فقدان الوزن أو زيادته وانخفاض الطاقة أو مشكلات في الجهاز الهضمي.

 

أعراض الاكتئاب الجسدية

اعراض الاكتئاب الجسدية

  • الإجهاد المستمر و انخفاض الطاقة.

الشعور بالتعب والإجهاد عرض شائع للاكتئاب ، كثيرًا ما نشعر جميعًا بانخفاض مستويات الطاقة ولا سيما في الصباح ، على أمل البقاء في السرير ومشاهدة التلفزيون بدلاً من الذهاب إلى العمل.

ولكن الإصابة بالاكتئاب تكون سببًا رئيسيًا في الشعور بالتعب و الإجهاد خاصًة إذا ارتبط بمشاعر الحزن واليأس.

  • انخفاض القدرة على تحمل الألم.

أظهرت إحدى الدراسات التي أجريت عام 2015 وجود علاقة بين الأشخاص المصابين بالاكتئاب وانخفاض تحمل الألم.

  • آلام الظهر أو آلام العضلات.

وجدت دراسة بحثية أجريت عام 2017 مصدر موثوق لـ 1013 طالبًا جامعيًا كنديًا وجود ارتباط مباشر بين الاكتئاب وآلام الظهر.

  • الصداع.

كثيرًا ما نعاني الصداع نتيجة التوتر أو الأحداث العصيبة ، على عكس الصداع النصفي المؤلم ، فإن الصداع المرتبط بالاكتئاب لا يضعف بالضرورة أداء الشخص. يُوصف هذا النوع من الصداع بأنه صداع التوتر، و يبدو هذا النوع من آلام الرأس وكأنه إحساس خفيف بالخفقان ، خاصة حول الحاجبين.

تساعد مسكنات الألم التي لا تستلزم وصفة طبية في علاج هذا الصداع ، إلا أنه عادة ما يتكرر حدوثه بانتظام قد يكون صداع التوتر المزمن أحيانًا أحد أعراض اضطراب الاكتئاب الشديد.

  • مشكلات العين والرؤية.

أشارت بعض الدراسات البحثية التي أُجريت عام 2010 في ألمانيا إلى أن هذا القلق المتعلق بالصحة العقلية قد يؤثر في الواقع على قوة النظر، حيث وجد هؤلاء الأشخاص الصعوبة في الرؤية الاختلافات بين الأبيض و الأسود.

  • آلام المعدة أو عدم ارتياح في البطن

من أكثر الأعراض شيوعًا عند التعرض للضغوط النفسية هو الشعور بألم في المعدة وعدم انتظام الهضم، و هذا الشعور الذي يزداد سوءًا وخاصة عند التوتر والقلق يكون علامة على الاكتئاب. 

من ناحية أخرى ، يقترح باحثو كلية الطب بجامعة هارفارد أن عدم الراحة في المعدة مثل التشنجات والانتفاخ والغثيان قد يكون علامة على ضعف الصحة العقلية.  يمكن أن يؤدي تناول نظام غذائي متوازن وتناول البروبيوتيك إلى تحسين صحة الأمعاء ، مما قد يعزز الحالة المزاجية أيضًا ، و لكن هناك حاجة إلى مزيد من البحث.

 

  • مشكلات في الجهاز الهضمي أو عدم انتظام مواعيد الأمعاء.

غالبًا ما تكون مشكلات الجهاز الهضمي ، مثل الإمساك والإسهال ، بسبب التسمم الغذائي أو الإصابة بفيروسات الجهاز الهضمي ، ولكن المشاعر مثل الحزن و القلق و الإرهاق يمكن أن تعطل المسارات الهضمية. أشارت دراسة واحدة أُجريت عام 2011 إلى وجود علاقة بين القلق والاكتئاب وآلام الجهاز الهضمي.

 

أعراض الاكتئاب النفسية

اعراض الاكتئاب النفسية

  1. تغيرات المزاج.
  2. الشعور بالحزن واليأس.
  3. نقد الذات وعدم الثقة بالنفس.
  4. انتقاد الذات دون وجود سبب.
  5. الأفكار الانتحارية ، و السلوكيات المدمرة للذات.

علاج ومضادات الاكتئاب

علاج ومضادات الاكتئاب

التعايش مع المرض النفسي أمر صعب ، لذا ينبغي اللجوء إلى الطبيب النفسي للتقييم ، و بدء خطوات العلاج الذي ينقسم إلى نوعين: العلاج الدوائي و العلاج النفسي.

  • العلاج الدوائي - يمكن أن يصف لك الطبيب

1.مضادات الاكتئاب

مثل مثبطات السيروتونين الانتقائية، ومنها (سيليكسا)، و ليكسابرو، وفلوكستين ، وبارواكسيتين ، و سيرترالين (زولوفت) وفيلازدون (فيبرايد). مضادات الاكتئاب غير النمطية وتشمل البوبروبيون ، وميرتازابين ، ونيفازودون، وترازودون و فوريوكسيتين. مضادات الاكتئاب ثلاثية الحلقات، وتشمل إيميبرامين (توفرانيل)، ونورتريبتيلين (بامليور)، وأميتريبتيلين.

2.مضادات القلق

3.الأدوية المضادة للذهان

لكل نوع من الأدوية المستخدمة في العلاج فوائد ومخاطر محتملة، ولا ينبغي استخدام أي دواء دون استشارة الطبيب.

 

  • العلاج النفسي

التحدث مع الطبيب وجلسات العلاج الجماعية ربما تساعدك في تخطي المرض وتعلمك كيفية التعامل مع المشاعر السلبية.

  •  العلاجات البديلة

وتشمل هذه العلاجات:

  1. العلاج بالضوء، لعلاج اضطراب الاكتئاب الموسمي.
  2. التمارين لأن الرياضة تحسن الحالة النفسية.
  3. الوخز بالإبر أو العلاج بالتأمل.
  4. كما تستخدم بعض المكملات العشبية أيضًا لعلاج الاكتئاب ، مثل نبتة سانت جون وزيت السمك.
  5. الحصول على قسط وافر من النوم واتباع نظام غذائي صحي وتجنب الأشخاص السلبيين والمشاركة في أنشطة ممتعة.

التعامل مع مريض الاكتئاب

التعامل مع مريض الاكتئاب

  • الدعم والتشجيع المستمر والبقاء إيجابيًا يُساعد الشخص المكتئب، لذا يمكنك اتباع الخطوات التالية لدعم المريض:
  • ساعده على الحديث عن مشاعره واستمع له باهتمام ،  يُساعد الحديث مع المريض وسماع شكواه في شعوره بالتحسن.
  • أظهر له دعمك الكامل وشجعه على تلقي العلاج ، بعيدًا عن الوصمة الاجتماعية للمريض النفسي.
  • اعرض عليه المساعدة في أنشطته اليومية فمن السهل لهذا المريض أن يتوقف عن أي نشاط.
  • عدم الضغط عليه للخروج من عزلته وممارسة الأنشطة التي يرفضها.

 

ختامًا المرض النفسي والاكتئاب خاصةً يحتاج إلى الاهتمام والعلاج مثل المرض الجسدي ، و المريض النفسي يحتاج لدعم و مساعدة كل من حوله و يقع على رأس هذه القائمة أصدقائه وعائلته التي ينبغي أن تحيطه بمشاعر الحب والاهتمام ، حتى يتقدم في العلاج ويستمر في تلقيه.

 

المصادر التي اعتمدنا عليها في بناء المقالة : 

1 2 3 4 5 6 7