نشر بواسطة

اسم شركة حلو

 اختر اسم شركة حلو ومميز في 11 خطوة

عند عقد النية لبدء مشروع جديد، من أهم المراحل التي سوف تترتب على أخذ هذا القرار، مرحلة اختيار اسم.

أثبتت الدراسات أن اختيار اسم شركة حلو وجَّذاب للمشروع في بدايته، يساهم بنسبة كبيرة في نجاح هذا المشروع، ويساهم كذلك في الحفاظ على استمراريته.

لكن أي اسم تختار؟

نقاط هامَّة يجب أخذها في الحسبان لاختيار اسم شركة حلو

انتقاء اسم سهل التهجئة

أن يكون الاسم سهل التهجئة أحد الشروط الأساسية في اختيار اسم شركة حلو لجذب الجمهور المستهدف من المشروع.

إذا اخترت اسمًا صعبًا سيعطي ذلك انطباعًا مثبِّطًا تجاه الشركة، ويمكن أن تضطر لتصحيح هجاء الاسم للعملاء باستمرار.

الاسم صعب التهجئة أيضًا يعرقل وصول العملاء إلى عناوينك ومواقعك الإلكترونية.

على ذكر الوصول للعناوين الإلكترونية، ننتقل إلى النقطة التالية.

اختيار اختصار مناسب مكمل لـ(Domain) الموقع الإلكتروني للشركة

بعد اختيار اسم شركة حلو، بالتأكيد سوف تحتاج إلى إنشاء موقع إلكتروني بهذا الاسم، فضلًا عن صفحات على منصَّات التواصل الاجتماعي.

لهذا السبب يجب عليك معرفة الفرق بين مجالات المستوى العليا.

مجالات المستوى العليا (TLD)

 

يوجد نطاقات عليا لترميز الدول تكتب آخر الـ(Domain)، كل دولة حسب اختصارها المخصص، مثل مصر التي يرمز لها بـ(eg.)

أيضًا (com.) الذي يمثِّل اختصار كلمة (Commercial) التي تدل على مؤسسة تجارية، وهو الأكثر وثوقًا وتفضيلًا بين الجمهور.

أمَّا (net.) فهو من أشهر المجالات أيضًا، لأنه يرمز لنطاق الإنترنت بشكل عام، ويمثل اختصار (Network) الدال على الشركات الموصِّلة للخدمات.

تستخدم غالبية المنظمات الغير ربحية مجال (org.) الذي يختصر كلمة (Organization).

أخيرًا، اختصار (edu.) المعروف، الذي يمثِّل اختصار كلمة (Education)، وتستخدمه كل المنظمات والأكاديميات التعليمية.

بعد أن عرفت الفروقات التي بينهم، يجب اختيار ما يناسب شركتك، وينصح باستخدام (com.) الأشهر.

المواقع المخصصة لبيع وشراء الـ(Domain)

قبل بدء العمل، يجب التأكد من أن الاسم المرغوب به غير مستخدم في (Domain) أشخاص أو شركات أخرى.

إذا كان مستخدمًا بالفعل، يمكن محاولة الوصول لأصحاب الـ(Domain)، ومناقشة شراءه بسعر مناسب لكلا الطرفين.

 

من هذه المواقع:

GoDaddy.

Network Solution.

لكنَّ الموقع الإلكتروني وحده لا يكفي، لهذا ننتقل تاليًا إلى نقطة هامة.

وجود صفحات على منصات التواصل الاجتماعي باسم الشركة

للوصول لخدمات إعلامية، وتسويقية، ودعائية في هذا العصر، لا غنى عن منصات التواصل الاجتماعي التي أصبحت من أساسيات الحياة العملية.

لذلك يجب التأكد من وجود صفحات باسم شركتك على هذه المنصَّات التي سوف تساعدك على إيصال مشروعك للجمهور.

هذه المنصَّات مثل الفيسبوك، وتويتر، وانستغرام، ولينكد إن (الأهم في سوق العمل)، ويوتيوب، وغيرهم.

ولأن المنافسة كبيرة يجب اتِّخاذ البحث في الاعتبار.

البحث عن اسم الشركة المختار على الانترنت

بعد اختياره، للتأكد من أنه اسم شركة حلو ومتفرد، يجب البحث عن هذا الاسم على الانترنت عبر محركات البحث مثل «جوجل» الذي يمثِّل أشهرها.

 

عند إجراء هذا البحث من المؤكد أنك بنسبة كبيرة سوف تجده مستخدمًا من قبل في تسمية شركات ومؤسسات أخرى.

 

يجب اعتماد هذا الاسم لشركتك فقط إذا تأكدت من أن هذه الشركة التي تنوي إنشاءها سوف تكون رائدة على منافسيها الحاملين لنفس الاسم، وذلك بعد الدراسة الجيدة.

 

التأكد من إمكانية الحصول على علامة تجارية أو خدمية بالاسم المُختار

 

يجب أن تكون نظرتك بعيدة كمؤسس شركة أو مشروع جديد، لأن الحصول على علامة تجارية أو خدمية جزء مهم للغاية وأساسي في توسعة المشاريع.

 

تزداد أهمية العلامات التجارية والخدمية خاصةً خلال هذه الأيام التي يزداد فيها التنافس بين العلامات المختلفة، لسهولة وصول عدد هائل منها إلى الناس بفضل تطوُّر وسائل التواصل.

 

لذلك نعرفك على وسيلة USPTO.gov التي يمكنك من خلالها التحقق من إمكانية الحصول على علامة خدمية أو تجارية بالاسم الذي اخترته لشركتك.

 

لكن قبل كل ذلك يوجد نصيحة هامة يجب الالتزام بها، ودراستها جيدًا.

 

التأكد من أن الاسم لا يَحُدُّ من قدرة الشركة على التوسع والتطوُّر

 

كل المعايير السابقة يجب أخذها في الاعتبار لجذب الجمهور في سوق العمل، ولكن ماذا عن الشركة نفسها وإنفاقك المادي والمعنوي عليها؟

 

التوسع لا بد منه

 

لكي يكون الاسم الذي وقع عليه اختيارك اسم شركة حلوًا ومفيدًا لأجلك، يجب أن تتأكد أن هذا الاسم لا يضع حدودًا لقدرتك على توسيع هذه الشركة وتطويرها.

 

يجب أن تكون متطلعًا لمستقبل ناجح لشركتك حتى ترى هذا المستقبل بشكل محسوس، وذلك لأن كل عمل صغير في بدايته يكبر مع الوقت.

 

مطاطية اسم الشركة

 

يجب عليك مراعاة مطاطية هذا الاسم ليستوعب هذه التطورات والتوسعات المستقبلية.

 

مثلًا، إذا كنت مقبلًا على فتح دارٍ للنشر بادئًا بنشر كتبٍ مترجمة، لا يجب عليك اختيار اسم منحصر على الترجمة فقط.

 

ربما تتوسع في يوم من الأيام لنشر كتبٍ عربية وإنجليزية وحتى لغات ومجالات أخرى.

 

الحرص على ربط الاسم بالمنتج الذي تتخصص به الشركة

 

لاختيار اسم شركة حلو، أيضًا يجب أن يكون هذا الاسم مرتبطًا ارتباطًا وثيقًا بالمنتج أو الخدمة التي تقدمها هذه الشركة.

 

مثلًا لا يمكن فتح محل لألعاب الأطفال، أو مدينة ملاهي واختيار اسم يصعب فهمه على هؤلاء الأطفال الصغار، لأنهم الجمهور المستهدف من هذا المشروع في النهاية.

 

اختيار اسم فريد من نوعه وجذاب

 

لاختيار اسم شركة فريد من نوعه يجب أن لا يكون هذا الاسم متاحًا زيادةً عن اللازم، بمعنى أن لا يكون منتشرًا لدرجة الملل.

 

يجب أيضًا أن لا يكون الاسم تقليديًا، مثلًا رأيت من قبل إحدى الصيدليات التي تحمل اسم «الصيدلية».

 

لا بد أن صاحبها كان كسولًا للغاية للبحث عن اسم لها!

 

إذًا تقليدية الاسم، أو كثرة استخدامه تثير شيئًا من السخرية، وهذا يتعارض مع ثقة موظفي المكان وراحتهم فيه، وهم بالطبع أساس كل عمل ناجح.

 

تجربة نطق الاسم بصوتٍ عالٍ

 

قد يكون هذا الذي اخترته اسم شركة حلوا وجذّابًا عند كتابته، ولكن هل جربت نطقه بصوتٍ عالٍ؟

 

يجب تجربة نطق الاسم المختار بصوتٍ عالٍ قبل اعتماده أخيرًا، فقط يبدو غريبًا عند نطقه، ويفضل أن تفعل هذا أمام بعض الأشخاص.

 

أخذ رأي بعض الأشخاص حول الاسم

 

يمكنك اختيار عينة عشوائية من الأسماء المقترحة، وتحتوي هذه الأسماء على الاسم الذي اخترته، ثم تعرضها على بعضٍ من أقاربك أو أصدقائك.

 

ترى كم منهم سوف يختار الاسم الذي اخترته؟ حسب نتيجة هذا السؤال يجب أن تقيم الاسم من جديد.

 

التفكير فيما إذا كنت تحب هذا الاسم حقًّا

 

أخيرًا اختيار اسم شركة حلو للمشروع مرحلة لا بدَّ منها، ولكن يجب ألَّا تتوقف عندها كثيرًا.

 

النقاط الـ11 السابقة، لا يجب أن يستغرق أخذها في الاعتبار أكثر من 48 ساعة، فالأهمُّ هو العمل الجاد.

 

بما أنك بحثت عن اسم شركة حلو، ووصلت لخاتمة هذا المقال الآن، لا بد من أنك مقبل على أحد المشروعات، نتمنى لك بداية مُوَفَّقَة.

تابعنا على: Instagram, Twitter, Facebook, YouTube.

0 التعليقات
اكتب تعليق