خدمات شاتومابس

الأطعمة المضادة للالتهاب

ينشط الجهاز المناعي للإنسان عندما يتعرف على شيء غريب داخل الجسم مثل الميكروبات أو حبوب اللقاح ومسببات الحساسية، أو المواد الكيميائية، يؤدي ذلك إلى حدوث التهاب في الجسم، ومع ذلك قد يستمر الالتهاب يوما بعد يوم ولكن دون وجود مسببات، وقد ربط العلماء الأمراض الرئيسية التي تصيب الإنسان بالالتهاب مثل: السرطان، أمراض القلب، السكري، التهاب المفاصل، الاكتئاب، ومرض الزهايمر، سوف نتناول اليوم في هذا المقال كل ما يخص الأطعمة المضادة للالتهاب مما يعني أن الطعام قد يكون من أقوى الأدوات لمكافحة الالتهاب في الجسم.

أطعمة تسبب الالتهابات

هناك بعض الأطعمة تسبب الالتهاب، حاول تجنب أو الحد من هذه الأطعمة قدر الإمكان وتشمل:

الكربوهيدرات مثل: الخبز الأبيض، المعجنات.

الأطعمة والبطاطس المقلية.

الصودا وغيرها من المشروبات المحلاة بالسكر.

اللحوم الحمراء المصنعة.

المارجرين والسمن.

المخاطر الصحية للأطعمة الالتهابية

قبل أن تتعرف على الأطعمة المضادة للالتهاب من المهم التعرف على ضرر الأطعمة الالتهابية أولًا، تضر الأطعمة الالتهابية بالصحة بشكل عام، بما في ذلك المشروبات الغازية والكربوهيدرات واللحوم المصنعة.

تساهم الأطعمة غير الصحية في زيادة الوزن، والوزن الزائد بحد ذاته هو عامل خطر للالتهاب، دائما الصلة بين الأطعمة والالتهابات قائمة.

الالتهاب أساسي في تطور بعض الأمراض، إذ ارتبطت زيادة مخاطر الإصابة بالأمراض المزمنة مثل مرض السكري من النوع الثاني وأمراض القلب بالالتهاب الزائد.

ما هي الأطعمة المضادة للالتهاب الطبيعية

الأطعمة المضادة للالتهابات هي الأطعمة التي يمكن تناولها لتقليل احتمالات الإصابة بالالتهابات، إذا كنت تعاني من أي حالة تسبب الالتهاب، كما تساعدك في تغيير عاداتك الغذائية.

الأدوية والعلاجات الأخرى مهمة، بينما اتباع نظام غذائي وتناول الأغذية المضادة للالتهابات قد يساعد أيضا.

إذا كنت تعاني من حالة التهاب المفاصل الروماتويدي، فلن يكون التغيير في الغذاء علاجا سحريا، لكن الأطعمة المضادة للالتهابات قد تقلل من عدد النوبات التي تعاني منها، أو تساعد في تخفيف الألم.

تعد الأغذية المضادة للالتهابات صحية على نطاق واسع، إذ أنها يمكن أن تساعد في تقليل فرصتك في التعرض لمشاكل أخرى.

الأطعمة المضادة للالتهاب

لقد أظهرت الكثير من الدراسات أن هناك بعض الأغذية المضادة للالتهابات إليك أفضل هذه الأطعمة فيما يلي:

التوت

بعد التوت من أفضل الأطعمة المضادة للالتهاب وهي عبارة عن ثمار صغيرة مليئة بالألياف والفيتامينات والمعادن، يحتوي التوت على مضادات الأكسدة التي تسمى الأنثوسيانين، هذه المركبات لها تأثيرات مضادة للالتهابات وقد تقلل من خطر الإصابة بالأمراض.

ينتج الجسم خلايا قاتلة طبيعية، تساعد في الحفاظ على عمل جهاز المناعة بشكل صحيح، البالغون الذين يعانون من زيادة الوزن والذين يتناولون الفراولة لديهم مستويات أقل من علامات التهابية معينة مرتبطة بأمراض القلب.

الأسماك الدهنية

تعد الأسماك الدهنية مصدرا للبروتين وأحماض أوميجا 3 الدهنية، على الرغم من أن جميع الأسماك تحتوي على بعض أحماض أوميجا 3 الدهنية إلا أن الأسماك التالية هي أفضل الأطعمة المضادة للالتهابات وتشمل:

سمك السلمون.

السردين.

الماكريل.

الأنشوجة.

تعمل الدهون الصحية على تقليل الالتهاب الذي يمكن أن يؤدي إلى متلازمة التمثيل الغذائي وأمراض القلب والسكري وأمراض الكلى.

البروكلي

البروكلي مغذي للغاية، وهو نبات صليبي إلى جانب القرنبيط، وبراعم بروكسل، واللفت، أظهرت الأبحاث أن تناول الكثير من الخضروات الصليبية يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان.

البروكلي غني بالسلفورافان وهو أحد مضادات الأكسدة التي تحارب الالتهاب عن طريق تقليل مستويات السيتوكينات التي تسبب الالتهاب.

الأفوكادو

الأفوكادو أحد الأطعمة المضادة للالتهاب ؛ لأنه مليء بالبوتاسيوم، والماغنسيوم، والألياف والدهون الأحادية غير المشبعة الصحية.

كما أن الأفوكادو يحتوي على الكاروتينات والتوكوفيرول والتي ترتبط بتقليل مخاطر الإصابة بالسرطان، بالإضافة إلى ذلك قد تقلل المركبات الموجودة في الأفوكادو من التهاب الخلايا الجلدية.

الشاي الأخضر

إضافة إلى الأطعمة المضادة للالتهاب، يعد الشاي الأخضر من أهم المشروبات المضادة للالتهاب التي يمكن تناولها، يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب والسرطان، ومرض الزهايمر، والسمنة وغيرها.

ترجع العديد من فوائده إلى الخصائص المضادة للأكسدة والمضادة للالتهابات، يثبط الالتهاب عن طريق تقليل إنتاج السيتوكين المؤدي للالتهابات وتلف الأحماض الدهنية في الخلايا.

الفلفل الحار والفلفل الحلو

يحتوي الفلفل على فيتامين سي ومضادات الأكسدة التي لها تأثيرات قوية مضادة للالتهاب، يوفر الفلفل الحلو مادة الكريستين المضادة للأكسدة، والتي قد تقلل من الضرر التأكسدي لدى الأشخاص المصابين بمرض الساركويد وهو مرض التهابي.

يحتوي الفلفل الحار على حمض سينابيك، وحمض الفيروليك مما قد يقلل من الالتهاب ويؤدي إلى شيخوخة أكثر صحة.

فطر المشروم

تنتشر الآلاف من أنواع الفطر الموجودة في جميع أنحاء العالم، لكن القليل منها صالح للأكل.

الفطر منخفض جدا في السعرات الحرارية وغني بالسيلينيوم والنحاس وجميع فيتامينات ب، كما تحتوي على الفينولات ومضادات الأكسدة الأخرى التي توفر حماية مضادة للالتهابات.

وجدت إحدى الدراسات أن عيش الغراب في الطهي يقلل من المركبات المضادة للالتهاب بشكل كبير وبالتالي قد يكون من الأفضل تناوله نيئا أو بطرق طبخ معينة.

العنب

يحتوي العنب على مادة الأنثوسيانين التي تقلل الالتهاب، بالإضافة لذلك قد تقلل من خطر الإصابة بالعديد من الأمراض بما في ذلك أمراض القلب والسكري والسمنة ومرض الزهايمر واضطرابات العين.

الكركم

الكركم من التوابل ذات النكهة المميزة ومن أهم الأطعمة المضادة للالتهاب وذلك لما يحتويه من الكركمين وهو عنصر غذائي قوي مضاد للالتهابات، يقلل الكركم من الالتهابات المرتبطة بآلام المفاصل والسكري وأمراض أخرى.

زيت الزيتون البكر

زيت الزيتون من أهم الدهون التي يمكن تناولها، إذ أنه غني بالدهون الأحادية غير المشبعة وتربط الدراسات زيت الزيتون البكر الممتاز بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب وسرطان الدماغ والحالات الصحية الخطيرة الأخرى.

زيت الزيتون البكر الممتاز يوفر فوائد مضادة للالتهابات أكبر من تلك التي يوفرها زيت الزيتون المكررة.

الطماطم 

الطماطم من أفضل الأطعمة المضادة للالتهابات إذ تحتوي الطماطم على نسبة عالية من فيتامين سي والبوتاسيوم والليكوبين وهو أحد مضادات الاكسدة ذات الخصائص المضادة للالتهابات.

قد يكون الليكوبين مفيدًا بشكل خاص في تقليل المركبات المرتبطة بأنواع عديدة من السرطانات.

طهي الطماطم في زيت الزيتون يمكن أن يزيد من كمية الليكوبين التي تمتصها، وذلك لأن الليكوبين هو كاروتينويد، وهو عنصر غذائي يمكن امتصاصه بشكل أفضل مع مصدر الدهون.

هل يمكن للنظام الغذائي النباتي تقليل الالتهاب ؟

قد يكون النظام الغذائي النباتي أحد الخيارات للأشخاص الذين يتطلعون إلى تقليل الالتهاب، لقد أثبتت الدراسات أن الأشخاص الذين يتبعون نظاما غذائيا نباتيا من المرجح أن يكون لديهم مستويات أقل من علامات الالتهاب المختلفة.

 

وأخيرًا، المستويات المنخفضة من الالتهاب المزمن يمكن أن تؤدي إلى المرض، عليك بذل قصارى جهدك عن طريق اختيار مجموعة متنوعة من الأطعمة المضادة للالتهاب والغنية بمضادات الأكسدة للحفاظ على صحتك ووقاية جسمك من الأمراض الكثيرة.