خدمات شاتومابس

ما هي فيزا المشتريات؟

فيزا المشتريات.. الدفع الإلكتروني وأتمتة الاستهلاك

مع التوجه نحو التحول الرقمي وأتمتة كافة الخدمات، وأخذ الحياة برمتها طابعًا تكنولوجيا، يزداد استخدام والإقبال على فيزا المشتريات، التي شهدت السنوات الأخيرة ارتفاعًا كبيرًا في استخدامها؛ رغبة من المنظمات الحكومية وغير الحكومية في القضاء على الروتين، وتقليل التكاليف، وتيسير عملية الحصول على السلع والخدمات التي يُراد الحصول عليها.

إذًا، تأتي فيزا المشتريات، واستخدامها بالأحرى، ضمن توجه عام يسعى إلى الأتمتة، والتوجه صوب تعزيز تجربة الدفع الإلكتروني.

ما هي فيزا المشتريات؟

بطاقة الشراء أو فيزا المشتريات، والتي يُشار إليها اختصارًا باسم PCard أو P-Card هي شكل من أشكال بطاقات الشحن التي تسمح بشراء السلع والخدمات دون الانخراط في عملية الشراء التقليدية.

وعادة ما تُمنح فيزا المشتريات من قبل البنوك، تلك التي تمنحها لعملائها حصرًا، وهي أحد طرق الدفع التي يفضلها العملاء؛ فهي تسهّل الكثير من المعاملات الشرائية دون الحاجة إلى الدفع الفوري أو النقدي.

كما  فيزا المشتريات باسم بطاقات الشراء أو بطاقات الائتمان، وهي عبارة عن قطع بلاستيكية مادية تسمح لحاملها بإنفاق الأموال ولكنها تختلف عن بطاقات الائتمان العادية أو بطاقات الشركات أو بطاقات الشحن في بعض النواحي الرئيسية.

عادةً ما يتم إصدار فيزا المشتريات أو بطاقات الشراء للموظفين الذين يُتوقع منهم اتباع سياسات وإجراءات مؤسستهم المتعلقة باستخدام هذا النوع من البطاقات، بما في ذلك مراجعة المعاملات والموافقة عليها وفقًا لجدول زمني محدد (مرة واحدة على الأقل شهريًا).

ويتم النظر، أحيانًا، إلى فيزا المشتريات على أنه نوع خاص من البطاقات المصرفية التي تستخدم أنظمة وعمليات بطاقات الائتمان الحالية؛ لتمكين الشركات من إجراء مدفوعات إلكترونية بين الشركات مقابل السلع والخدمات المشتراة. 

وفي الواقع، تكون فيزا الشراء أو بطاقة المشتريات سارية في التعامل مع بعض الجهات المخصصة؛ إذ أن هذه الفيزا أو تلك البطاقات لا تعمل مع كل المتاجر على سبيل المثال، إذ أنها تسمح لحامليها _ سواءً كانوا موظفي أحد الشركات أو عملاء بنك ما _  بإجراء عمليات شراء من التجار المعتمدين مسبقًا من قبل هذا البنك أو تلك الشركة، والسماح للمديرين بوضع حدود للإنفاق على أقسام معينة أو موظفين فرديين، ووضع حدود شهرية أو يومية للاستخدام.

وعلى ذلك، فإن فيزا المشتريات ليست مقتصرة على الأفراد فقط، وإنما يمكن للشركات استخدامها كذلك، وتنطوي هذه البطاقات على الكثير من المميزات لكل فئة من هاتين الفئتين، لكن العامل المشترك أو بالأحرى الميزة المشتركة في استخدام فيزا المشتريات هو كونها تساعد على تقليل وتخفيض النفقات إلى الحد الأدنى، علاوة على كونها تجعل إجراء أو القيام بعملية الشراء سهلة وبعيدة عن أي تعقيد.

الدفع الإلكتروني ومزاياه

تطرقنا قبل قليل، وعلى نحو خاطف، إلى بعض مزايا استخدام فيزا المشتريات، لكننا سنحاول الإسهاب في المسألة فيما يلي. 

حيث تسهم فيزا المشتريات في تسريع عملية الشراء؛ من خلال التخلص من الحاجة إلى إصدار أوامر الشراء والفواتير والشيكات، مما يؤدي إلى توفير التكاليف. يتعلق الأمر هنا باختصار إجراءات عملية الشراء إلى الحد الأدنى، ومن ثم يتم تخفيض النفقات، فكلما كانت دورة الشراء أقل وأقصر كلما كان الإنفاق أو بالأحرى كلما كانت الأموال المهدرة أقل.

تسهيل عملية الدفع، وأتمتة هذه العملية التي تتم من خلال فيزا المشتريات كما غيرها من الأدوات الرقمية الأخرى، يسهم في تقصير واختصار العملية، وبالتالي توفير المال المهدر على الكثير من الإجراءات الروتينية التي لا طائل منها.

وبالنسبة للشركات، فإن استخدام فيزا المشتريات أو البطاقات مسبقة الدفع
(وكلها أسماء مختلفة لفيزا المشتريات) يمنحها مرونة أكبر في الإنفاق، بالإضافة إلى ترشيد هذه النفقات، والتأكد من الأموال لا تدفع إلا في المكان الصحيح.

فضلًا عن أن استخدام فيزا المشتريات، من قبل الشركات، يساعد على تسريع دورة الشراء، وكذلك سرعة الحصول على ما المعدات والآليات وكل ما تحتاجه، ومن المعلوم أن الوقت، خاصة في مجال الأعمال، يعني المال، فسرعة الحصول على الاحتياجات يجعل الشركات قادرة على اقتناص الفرص، والوصول إلى معدل السرعة المطلوب.

فيزا المشتريات والشركات الناشئة

هناك الكثير من الأسباب التي تدفع الشركات الناشئة إلى استخدام فيزا المشتريات، والتي تبرر هذا الإقبال الكثيف عليها كذلك، حيث أنها (أي فيزا المشتريات) تساعد الشركات الصغيرة والمتوسطة على خفض النفقات، والخلاص من كل المدفوعات التي لا طائل منها.

ومن المعروف أن الشركات الناشئة عادة ما تواجه أزمة في السيولة، وغالبًا ما يكون رأسمالها ضعيفًا، وبالتالي فإن استخدام فيزا المشتريات قد يعد طوق النجاة بالنسبة لها.

وعلاوة على ذلك، فإن هذه البطاقات تساعدها على خلق حالة من الحرية في السحب النقدي، وإمكانية الوصول إلى الاحتياجات بشكل سهل وسريع.

مميزات عامة

وهناك الكثير من المميزات التي يمكن للمرء الحصول عليها من خلال استخدام فيزا المشتريات، والتي من بينها، على سبيل المثال: الحصول على برامج ترويجية مميزة وحصرية، كما أن مصاريف الإصدار والتجديد منخفضة إلى حد كبير، فضلًا عن أن استخدام فيزا المشتريات تساعد على إمكانية اصدار بطاقات إضافية.

والإضافة إلى ما فات، فإن استخدام فيزا المشتريات يجعل من تجربة التسوق عبر الإنترنت سهلة وميسورة، وهناك الكثير من المزايا في هذه التجربة؛ إذ تتمثل أول وأهم مميزات التسوق عبر الإنترنت في انفخاض الأسعار؛ حيث تقدم معظم المتاجر عبر الإنترنت أسعارًا أقل، على عكس المتاجر التقليدية، فضلًا عن تقديم صفقات متنوعة تساعد على توفير المزيد من المال.

وهناك عدة أسباب تكمن وراء كون الغالبية العظمى من المتاجر عبر الإنترنت تقدم أسعارًا منخفضة، أولها: أن العديد من الناس يستخدمون الإنترنت للعثور على سلع أرخص.

 يفهم أصحاب الأعمال عبر الإنترنت هذا، وعادة ما يقومون بتقليل هامش الربح؛ رغبة في الحصول على المزيد من العملاء.

وثمة سبب آخر هو أنه يمكنك بسهولة تصفح العشرات من المواقع الإلكترونية المختلفة للعثور على أفضل سعر. 

وأسهل طريقة للحصول على أقل وأنسب سعر هي أن تلجأ إلى مقارنة الأسعار؛ فأحد أهم مميزات التسوق عبر الإنترنت أنه يجعل مقارنة الأسعار أبسط وأسرع، كما أن الإنترنت مليء بالمواقع التي تقدم مقارنة آلية للأسعار، ومن ثم لن تحصل إلا على أفضل سعر.

انخفاض التكلفة وتبسيط الشراء

عادةً ما تستخدم المؤسسات بطاقات الشراء لاستهداف السلع والخدمات منخفضة القيمة؛ لأنها توفر آلية لإجراء هذه المعاملات بتكلفة أقل بكثير من الطرق التقليدية.

كما أن عملية الشراء ستكون سهلة؛ إذ تتمكن، لو كنت حاملًا لفيزا مشتريات، من الحصول على الإمدادات مباشرة من البائعين دون الانخراط في عملية الشراء التقليدي والحصول على الأوامر والموافقات الإدارية وشتى الإجراءات الروتينية الأخرى. 

وعلى ذلك فإن عملية الشراء ستكون سهلة، بل من الممكن إنجازها _ لو تمت من خلال  فيزا المشتريات وعبر الإنترنت _ في بضع ثوان أو دقائق على الأكثر.

ومن هنا فإن هذه الطريقة في الدفع _ وبالأحرى المدفوعات الإلكترونية بشكل عام _ سوف تساعدك في الحصول على كل ما تريد، دون تجشم عناء الكثير من المصاعب والقيام بإجراءات روتينية، أو بذل مجهود يمكن توفيره، وتوجيه صوب ما هو أفضل وأكثر فائدة.